أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى،  نرجو منك تسجيل في منتدى حتى تطلع على كل ماهو جديد و مميز التسجيل من هنا

الإهداءات


العودة   منتديات شاعركم .. > عالم جميل > الرحمة المهداة

إضافة رد
قديم 02-26-2014   #1
أبو وليد
إدارة المنتدى
 
الصورة الرمزية أبو وليد
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
الدولة: الرياض
المشاركات: 37,136
أبو وليد has a reputation beyond reputeأبو وليد has a reputation beyond reputeأبو وليد has a reputation beyond reputeأبو وليد has a reputation beyond reputeأبو وليد has a reputation beyond reputeأبو وليد has a reputation beyond reputeأبو وليد has a reputation beyond reputeأبو وليد has a reputation beyond reputeأبو وليد has a reputation beyond reputeأبو وليد has a reputation beyond reputeأبو وليد has a reputation beyond repute
افتراضي رحمة النبي صلى الله عليه وسلم بالطير والنمل


روى أبو داود في سننه بإسناد عَنْ عَبْدِ
الرَّحْمَنِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ عَنْ أَبِيهِ قَالَ كُنَّا مَعَ رَسُولِ
اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- فِى سَفَرٍ فَانْطَلَقَ لِحَاجَتِهِ
فَرَأَيْنَا حُمَّرَةً مَعَهَا فَرْخَانِ فَأَخَذْنَا فَرْخَيْهَا
فَجَاءَتِ الْحُمَّرَةُ فَجَعَلَتْ تَفْرُشُ فَجَاءَ النَّبِىُّ -صلى الله
عليه وسلم- فَقَالَ: «مَنْ فَجَعَ هَذِهِ بِوَلَدِهَا رُدُّوا وَلَدَهَا
إِلَيْهَا ». وَرَأَى قَرْيَةَ نَمْلٍ قَدْ حَرَّقْنَاهَا فَقَالَ « مَنْ
حَرَّقَ هَذِهِ ». قُلْنَا نَحْنُ. قَالَ « إِنَّهُ لاَ يَنْبَغِى أَنْ
يُعَذِّبَ بِالنَّارِ إِلاَّ رَبُّ النَّارِ ».


في هذا الحديث ال ندرك ما كان عليه النبي صلى الله عليه وسلم من
الرأفة والرحمة بجميع الخلق ومنهم الحيوان، حيث أمر من فجع ذلك الطائر أن
يرد إليها فراخها، شفقة عليها ورحمة بها.

وأمر صلى الله عليه وسلم أيضاً بحرمة الحرق للحيوان، كما ورد في الحديث
السابق نهيه صلى الله عليه وسلم أن تحرق قرى النمل بالنار فقال: « إِنَّهُ
لاَ يَنْبَغِى أَنْ يُعَذِّبَ بِالنَّارِ إِلاَّ رَبُّ النَّارِ ».

قال الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله بعد إيراده لعدة أحاديث تنهى إيذاء
الحيوان عموما: فهذه النصوص وما جاء في معناها دالة على تحريم تعذيب
الحيوان بجميع أنواعه حتى ما ورد الشرع بقتله , ومنطوق هذه الأدلة
ومفهومها الدلالة على عناية الإسلام بالحيوان سواء ما يجلب له النفع أو
يدرأ عنه الأذى , فالواجب جعل ما ورد من ترغيب في العناية به وما ورد من
ترهيب في تعذيبه في أي جانب يتصل به أن يكون نصب الأعين وموضع الاه..

فأقول: إن كان من أخلاق النبي صلى الله عليه وسلم ترك إيذاء الحيوان بغير
حق، والتعرض له؛ فماذا يقال فيمن يتعرض لإيذاء الإنسان أي إنسان بغير حق،
بل كيف إذا كان هذا الإنسان مسلماً مطيعاً لله تعالى؛ ألا يكون الجرم
عظيما والذنب كبيراً؟؟!
__________________

أبو وليد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:40 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
3y vBSmart
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات شاعركم 2012
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009